في عناوين الصحف

الأخبار البحث

Annual Gulf Comparative Education Society Symposium held at Sultan Qaboos University March 16-18, 2013

مؤتمر الجمعية الخليجية للتربية المقارنة يجمع بين أكثر من 400 مشارك في مسقط 16-18 مارس، 2013 مسقط، عمان جامعة السلطان قابوس

مؤسسة القاسمي
مارس 31, 2013

حضر أكثر من400 مشارك من 13 دولة الندوة السنوية الرابعة للجمعية الخليجية للتربية  المقارنة في مسقط  في سلطنة عمان. عقد هذا المؤتمر تحت رعاية وتنظيم مؤسسة الشيخ سعود بن صقر القاسمي لبحوث السياسة العامة و استضافة كلية التربية في جامعة السلطان قابوس وقدم منبرا فريد للتربويين والباحثين والممارسين والطلاب لتبادل الأفكار وتقديم أوراق عمل حول " البحوث التربوية وتوظيفها في صنع السياسات التعليمية في دول مجلس التعاون الخليجي".

وعقدت أمس مراسم افتتاح هذه الندوة الممتدة لمدة ثلاثة أيام تحت رعاية الدكتورة منى بنت سالم الجردانية وكيلة وزارة القوى العاملة للتعليم والتدريب المهني في عمان.  تضمن المؤتمر 20 حلقة من بينها اثنتان من الحلقات العامة، وثلاث حلقات مميزة، وأربع حلقات باللغة العربية، وثلاث حلقات "باحثين جدد". غطت العروض االمقدمة من 71 ورقة بحثية مجموعة من المواضيع التي ركزت على وعود وإمكانيات البحث التربوي القائم على الأدلة لصنع السياسة في منطقة الخليج العربي. قدمت فترات الأسئلة والأجوبة فرصة للحضور لطرح أسئلة وتعليقات مباشرة إلى المتحدثين. وعلق أحد الحاضرين أنه يتمتع " بقابلة خبراء البحوث  والناس من دول الخليج وحول العالم، وتعزيز المعرفة بالقضايا ذات الصلة."

عقد في ندوة هذا العام ورشة عمل قبل المؤتمر حول طرق البحث المقارن ألقتها الدكتورة  كريستينا جيتساكي، مساعد عميد الأكاديمية للغة الإنجليزية في كليات التقنية العليا، والدكتور ماثيو روبي، رئيس البحوث التطبيقية في البرنامج الأكاديمي لكليات التقنية العليا. استقطبت ورشة العمل أكثر من 50 من الممارسين التربويين و الباحثين المهتمين في التعلم عن أخلاقيات البحث، تصاميم البحوث لتقييم البرامج التعليمية، وتقنيات تحليل البيانات في البحث التربوي. وقد تضمنت تطبيقات عملية باستخدام بيانات حقيقية و تدرب الحضور تدريبا عمليا على تحليل البيانات لأبحاثهم.

وصرحت الدكتورة ناتاشا ريدج، عضو المجلس التنفيذي للجمعية الخليجية للتربية المقارنة  والمدير التنفيذي لمؤسسة القاسمي " كان مؤتمر هذا العام  ناجحا بشكل كبير، وخاصة اهتمام الحضور بموضوع الندوة من خلال وجود الممارسين والأكاديميين وصانعي السياسات مجتمعين معا لتبادل أفضل الممارسات والبحوث الجديدة، يضيف المؤتمر قيمة كبيرة في التعليم في منطقة الخليج. "

لمشاهدة الصور الخاصة بالمؤتمر يرجى الإطلاع على معرض الصور في موقع المؤسسة. للمزيد من المعلومات حول الجمعية الخليجية للتربية المقارنة يرجى الإطلاع على موقع الجمعية.