الإصدارت البحثية

الإصدارت البحثية

الجامعات و شبكات الإبتكار في دولة الإمارات العربية المتحدة

كريستين فاروجي
مايو 01, 2012

يصف موجز السياسات هذا الدور الذي تلعبه الجامعات في دولة الإمارات العربية المتحدة داخل الشبكات المحلية لدعم البحوث و الإبتكار. مؤخراً، صرّح قادة دولة الإمارات عن نواياهم نحو تطوير إقتصاد مبني على المعرفة (مجلس دولة الإمارات العربية المتحدة للتنافسية، 2011). يعتقد الكثيرون، على نطاق واسع، بأن التعليم العالي هو المحرك الرئيسي للإبتكار بالنسبة للإقتصاديات المبنية على المعرفة (أوبرت وريفرز، 2003 - ودزايا واتزكويتز، 2008) و بناءً على ذلك، يتحتم على الجامعات في دولة الإمارات لعب دور مركزي و رئيسي لضمان إستدامة دور الشبكات النشطة بين الجامعات، و قطاع الصناعة، و القطاع الحكومي، لأن الشبكات النشطة هذه تدعم الإبتكار من خلال تعزيز و نشر المعلومات و الأفكار عبر الحدود المؤسسية (اتزكويتز ودزايا، 2008). 

تستند هذه الدراسة النوعية على نتائج المقابلات التي أجريت مع 62 شخص من أصحاب المصلحة في قطاع التعليم العالي بدولة الإمارات العربية المتحدة، و قد توصلت إلى أن هناك مزايا كبيرة في تطوير الشبكات بين المؤسسات و القطاعات، فضلاً عن وجود عدد من العوائق التي تحول دون تطورها. و يقدم موجز السياسات هذا لمحة عامة حول الدور الذي تلعبه الجامعات في شبكات الإبتكار، يليه عرض لنتائج الدراسة بشأن تصورات أصحاب المصلحة تجاه أهمية الشبكات المحلية و العوائق التي تواجههم أثناء تطويرها. و أخيراً، يتم عرض التوصيات المتعلقة بالسياسة العامة التي يمكن أن تساعد صانعي القرار على التصدي للتحديات التي تواجها الجامعات أثناء بنائها للشبكات بين الجامعات، و قطاع الصناعة، و القطاع الحكومي.

تحميل نسخة